قصة الخلق

(١) الكينونة:
في الْبَدء كانتْ الكلِمة، وكانت الكلمة بيدِ الله، كُلُّ شَيءٍ بِهِ كان، وَبِغَيْرِهِ لَمْ يَكُنْ شَيءٌ مِمَّا كان.
من الكَلِمة كانَ الإِنسان، من كلمة: “كُن” انبثقتْ كينونته، لكنّها كانتْ بكماء غير قادرة على إثبات وجودها، فمنحها الله (الكلمة) كي تقول: أنا هٌنا. لولا الكلمة لما كانت، لكنها ظلّت عمياء عرجاء. وبواسطة منحة الكلمة قالتْ الكينونة: بدّد ظُلمة عيني يا الله وأقمْنِي على قدميّ لأسلك الطريق. فخلق الله (الحُريّة) لأجل تضرّعات الكينونة، وبِهَا أبصرتْ واستبصرتْ، واستقامتْ على قدميها ونبتَ لنا جناحان.

٢) الحريّة:
في البدء كانت الأرض، وكانت الأرض بيدِ الصمت. من أنين أحد المطحونين تحت أقدام الأقوياء انبثق الصوت، جال الصوت يبحث عن حنجرة، فاستقرّ في حنجرة امرأة كانت تجول العالم بلا خوف وتجرّب صوتها في الأصقاع، كلما نطقت تدنو منها السماء، حتى امتزجت بها فجعلتها نبيّة، أكملت هذه النبيّة جولتها في العالم وهي تُبشّر الخلق بأول دين ينهى عن العبادة. تلك النبيّة اسمها (حريّة)

٣: (السِجن)
في البدء كان الربيع، وكان الربيع بيد الثوّار والأزهار. مع كلّ هتاف يخضّر غُصن، مع كل لوحة احتجاجية تنبت زهرة، مع كل شهيد يسقط يفرُّ عصفور من اليد ويعلو الشجرة.
اكتملت الحديقة، أو كادتْ تكتمل. كان ينبغي أن تكون مُستراحًا للثوّار، لكن الحارس القديم اشتراها، الحارس المطرود الذي يهوى العبث بالممتلكات العامة كَسَر الأغصان، داس الأزهار، والعصافير التي كانت على الشجرة تلتمس منه أن يُعيدها إلى اليد في أسوأ الأحوال لعلّها تصدّق أنها خير من عشرة على الشجرة، لكنّ الحرس القديم احتطبوا فروع الشجرة، الشجرة تلتمس منهم أن يصنعوا من جذعها مقعدًا في حديقة ليأنس بصحبة الأشجار ويتذكر حياته الأولى، لكنّهم أصرّوا على أن يصنعوا من جذعها التوابيت. ونقلوا العصافير من الشجرة، إلى قبضة اليد، ثمّ إلى صلابة القفص… ومن ذلك القفص انبثقت فكرة السجن أولّ مرة.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s