صاحب العمر القصير

قبض الأمن المركزي على شخص متلبسًا بجريمة الإخلال بالأمن العام، تمكن الأمن العام من الفرار في ظلمة ذلك الليل فلم يتدخل في القضية مع أنه من شهودها. كان هذا الرجل الذي نسيَ اسمه فيما بعد منهمكًا تلك الليلة في توزيع منشورات حركة المعارضة، ظنّ أنه قادر على التخفي أثناء أداء المهمة لكن ظله غافله فاستطال وتمدد في وسط الشارع بالتواطؤ مع عمود نور. صادف تمدد الظل وتحركاته المريبة عبور سيارة الشرطة التي تنبهت لكل هذا فألقت القبض على هذا الرجل المارق الذي قضى بعد تلك الليلة ليالٍ طويلة في زنزانة معتمة يُفتش عن ظله الواشي لينتقم منه، لكن الظل تمكن من التخفي متواطئًا هذه المرة مع العتمة.

في اليوم الذي أطلقوا فيه سراحه ظل يسير و وجهه إلى الخلف متحينًا ظهور ظله الخائن، وما أن عثر عليه حتى شرعَ في تأديبه، أقسمَ أن يُذيقه مرارة السجن وأن يشلّه عن الحركة… برّ الرجل بقسمه، وبعد أسبوعين قضاها في الوقوف حارسًا لظله الأسير، سقط ميتًا في حضن الظل.

2 thoughts on “صاحب العمر القصير

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s